محلي

وزير الخارجية الروسي يدعو إلى حوار ليبي على أوسع نطاق بمشاركة أنصار النظام الجماهيري

في إقرار بالواقع الموجود على الأرض، دعا وزير الخارجية الروسي، سيرجي لافروف، إلى حوار وطني ليبي على أوسع نطاق ممكن، من مشاركة القوى السياسية الليبية، في مقدمتها أنصار النظام الجماهيري.
وأضاف لافروف، في مقابلة مع “روسيا اليوم”، إنه تم التوصل إلى تفاهمات بشأن إجراء الانتخابات في ليبيا في ديسمبر 2021 في إطار الجولة الأولى لمنتدى الحوار السياسي الليبي في تونس. وأضاف لافروف،: ننطلق من فرضية أن الليبيين أنفسهم يتحملون المسؤولية الرئيسية عن اتخاذ مثل هذه القرارات المهمة والأهم من ذلك عن تنفيذها.
وتابع وزير الخارجية الروسي،وفق ما رصدت “بوابة الوسط” إذا اعتبرت الغالبية العظمى من الليبيين أنه من الضروري إجراء الانتخابات في موعدها، فليكن. وللأمم المتحدة دور تلعبه في تقديم المساعدة التقنية والتنظيمية الممكنة مع احترام سيادة ليبيا.
وشدد لافروف، نحن مقتنعون بأن الانتخابات ليست غاية في حد ذاتها، ولكن يجب إدراجها في سياق الإصلاحات الليبية التي تشتد الحاجة إليها وتهدف إلى تحقيق مصالحة وطنية حقيقية.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق