محلي

مدير مركز مكافحة الأمراض في سبها: الوضع سىء جدًا وكل مراكز العزل أغلقت بسبب نقص الأكسجين

قال مدير مركز مكافحة الأمراض فرع سبها عبدالحميد الفاخري،

إن الوضع سيء جدًا بشكل عام في جميع النواحي الحياتية، مُشيرًا إلى أنه منذ مايو 2020 الماضي وحتى الآن، والبلدية تعاني من نقص الإمكانيات والأمور اللوجيستية الآخرى مثل الكهرباء والوقود.

وأضاف الفاخري، في مداخلة مع برنامج “تغطية خاصة” عبر قناة “ليبيا بانوراما” نقلتها “أوج” أن الإهمال متفشي في جميع قطاعات الدولة وليس في قطاع الصحة فقط، ومن قبل تفشي جائحة كورونا منذ مايو الماضي.

ولفت إلى أن هذا النقص انعكس على جائحة كورونا، للحد الذي جعل الوضع الوبائي غير معروف، موضحًا أن مراكز العزل في المنطقة بأكملها قد أغٌلقت، وآخرها كان يوم الجمعة الماضي؛ نتيجة نقص الأكسجين، مُبينًأ أن سبب نقص الأكسجين، يرجع إلى توقف مصنع الأكسجين الوحيد في المنطقة على إثر نقص الكهرباء، منوها إلى أنه ليس هناك أي خطط بديلة لحل هذه المشكلة.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق