محلي

لاشئ الا المزيد من الدمار المادي والثقافي: الاوقاف تطالب بإخلاء المركز الوطني للمحفوظات والدراسات التاريخية ليلحق بالدار العربية للكتاب

طالبت الأوقاف باخلاء المبنى الذي يشغره المركز الوطني للمحفوظات والدراسات التاريخية الذي صنفته منظمة اليونيسكو للثقافة والعلوم ضمن مؤسسات التراث الانساني التي يجب المحافظة عليها وعدم المساس بها .
مطالبة الاوقاف للمركز بالإخلاء جاءت وكما تقول المصادر نتيجة لعدم دفع مستحقات الإيجارات المتراكمة .
وكانت قد تمت مخاطبة وزارة المالية بتاريخ 2020.12.22 لسداد مقابل الاستفادة من المبنى نتيجة لعدم قدرة المركز على الدفع وردا على ذلك وجهت الاوقاف رسالة للمركز بتاريخ 2021.1.4 بالاخلاء .
يذكر ان هذا المركز يحوي بداخله مايزيد عن 27 مليون وثيقة ومخطوطة تاريخية تعتبر كنز معرفي وثقافي وهي ارث انساني يعتبر الحفاظ عليه واجب وطني ناهيك عن الابحاث والدراسات والتراجم والكم الهائل من المطبوعات والكتب القيمة اضافة الى كونه منارة تعليمية كان لها الفضل الكبير في البحث التاريخي والتوثيق .
الاوقاف لم تجد من مئات الحلول اما تعذر تحصيلها للايجارات الا اخلاء المبنى وبالتالي تدمير هذا الكنز المعرفي والتاريخي ليكون المركز على خطى الدار العربية للكتاب التى ذهبت في غوط الباطل

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق