محلي

فضيحة.. تحقيق برلماني مع وزير خارجية أردوغان على خلفية اختطاف “كرديات” ونقلهن إلى ليبيا لاستغلالهن جنسيًا

في فضيحة جنسية مدوية، تطال نظام أردوغان، طالبت النائبة عن حزب الشعوب الديمقراطي الكردي المعارض، تولاي حاتم أوغلولاري، بإجراء تحقيق برلماني مع وزير خارجية أردوغان مولود جاويش أوغلو، على خلفية تهم اختطاف مئات النساء والقُصر الكرديات ونقلهنّ إلى ليبيا بغية استعبادهن جنسيًا.
وكشف تقرير لـ”سكاي نيوز”، أن أنقرة شهدت مؤخرا، تحركات برلمانية للتحقيق، بشأن شهادات صادمة أدلت بها كرديات فارات من مدينة عفرين، تعرضن للاغتصاب وتم بيعهن كسبايا للمليشيات الإرهابية التي نقلتهن إلى ليبيا.
وقالت “تولاي”، لوزير الخارجية التركي خلال مداخلتها في البرلمان: هل تحققون في مزاعم إرسال فتيات ونساء من عفرين إلى ليبيا كعبيد؟ هل وزارتكم على علم بالاعتداءات الجنسية في معسكرات وسجون عفرين؟
وأضافت، وهل ستتخذون الخطوات اللازمة للتعامل مع هذه الانتهاكات للحقوق؟ هل ستقومون بأنشطة منسقة مع المنظمات الدولية في هذا الصدد؟!
وشددت النائبة التركية، على مسؤولية أنقرة القضائية، وتواطؤها فيما يتعلق بهذه الأعمال الإجرامية للمسلحين المدعومين من نظام أردوغان.
جدير بالذكر، إنه تم الاستماع مؤخرا، لشهادات ناجيات من منطقة عفرين، شمال غربي سوريا، كشفن وجود مستشفيات في منطقة سيطرة أنقرة، مليئة بجثث النساء والفتيات المختطفات.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق