محلي

صنع الله: عدم اعتماد ميزانية مؤسسة النفط وشركاتها سيكون عائقا أمام سد العجز في محطات الكهرباء

أكد مصطفى صنع الله، رئيس المؤسسة الوطنية للنفط، على أن المؤسسة تتعاون بالمطلق مع الشركة العامة الكهرباء، وتعمل على حلحلة كافة الصعوبات فيما يتعلق بتشغيل محطاتها الكهربائية لتزويد المواطن بالطاقة الكهربائية.
كما تعمل بجد لتوفير احتياجات كبار المستهلكين، لكن عدم اعتماد الميزانيات اللازمة للمؤسسة وشركاتها قد يقف عائقا أمام هذه المشاريع، وبالتالي عدم المقدرة على سد العجز في محطات الكهرباء.
واقترح صنع الله، على هامش لقائه، بـ”وئام العبدلي” رئيس مجلس إدارة الشركة العامة للكهرباء والعديد من قيادات الشركة، وفق البيان الذي نشرته “مؤسسة النفط” على صفحتها على موقع “فيس بوك” واطلعت عليه الجماهيرية، ضرورة التركيز على مشاريع الطاقات البديلة كالطاقة الشمسية وخاصة في المناطق التي تبعد عن شبكة خطوط الغاز ويكون ذلك بديل مناسب لتوفير الطاقة الكهربائية وبتكاليف منخفضة.
تناول اللقاء، بحث سبل التعاون بين المؤسسة الوطنية للنفط والشركة العامة للكهرباء خصوصا فيما يتعلق بتزويد محطات الكهرباء في مختلف أنحاء البلاد بكميات الغاز الطبيعي لضمان استمرار عملها، كما تم التطرق للصعوبات والمشاكل التي تقف عائقا في عمليات التزويد، وكذلك تأثير الأوضاع الأمنية و شح الميزانيات على استكمال مشاريع التطوير لدى الجانبين

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق