محلي

بلدي غات يكشف معاناة القطاع الصحي بالمدينة ويوضح الصعوبات التي تشكو منها المنطقة

كشف عضو المجلس البلدي غات عيسى أبو خس، معاناة القطاع الصحي بالمدينة من نقص شديد في الكوادر الطبية والأجهزة والمعدات والمواد.

وأشار أبو خس في تصريح نقلته شبكة “الرائد”، إلى أن الكادر الطبي الموجود حاليًا يتبع المنظمات الدولية، ويتنقل بين خمس محلات بالبلدية، كما أن القطاعات الخدمية بالمدينة تعتمد على المجهودات الذاتية وتعاون مؤسسات المجتمع المدني.

وأرجع أبو خس هذه المشاكل إلى أن البلدية لم تستلم أي مخصصات مالية باعتبارها حديثة، وهو ما يجعل تقديمها خدمات ملموسة للمواطن أمرًا صعبًا.

وأكد عضو المجلس البلدي غات أن المدينة تعاني من شح في السيولة والغاز والوقود، لافتا إلى أن آخر دفعة سيولة مالية وصلت للمدينة كانت منذ شهرين بقيمة 14 مليون.

وفيما يخص العملية التعليمية أوضح أبو خس أن هناك مدارسا فتحت أبوابها للطلاب بعد توفير الكتب والمواد الوقائية من فيروس كورونا، فيما تنتظر مدارس أخرى توفير الإمكانيات.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق