مقالات

ألفة يوسف أستاذة جامعية في سوسة التونسية عبر فيسبوك

“عندما اعتدت الولايات المتحدة الأمريكية على دولة مستقلة، هي العراق، بحجة امتلاكها لأسلحة دمار شامل لم يجدها الى اليوم أحد، لم يتحدث الاعلام الغربي عن تهجم وظلم واعتداء على مؤسسات.

عندما اعتدت الولايات المتحدة الامريكية مع الناتو على ليبيا لإسقاط نظام، عندما سعدوا للمقتل الشنيع للراحل القذافي، هلل الإعلام الغربي لثورات زائفة لم تجن منها الشعوب الا الدمار والدماء والافلاس.

الولايات المتحدة الامريكية، وليس فقط بسبب ما جرى أمس، في طريق انشطار شعبي واضح…تحية لكل إنسان لم ينخرط يوما في مشروع وهم ديمقراطية الامريكان”.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق