محلي

بالوثائق…قضايا اختلاس في ٢٠٠٤ وحكم بالسجن في حق حاكم المصرف الليبي تعود للواجهة من جديد

تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي وثائق تثبت اختلاس صديق الكبير حاكم مصرف ليبيا المركزي لمبلغ ١٢ ألف دينارًا في عام ٢٠٠٤.
وحُكم عليه بالسجن لمدة ٣ أعوام وإلزامه برد المبلغ كاملًا إلى خزينة الدولة.
وتسائل البعض، إذا كان حاكم المصرف سبق له وأن اختلس، فما الذي يمنع من أن يكون قد اختلس المزيد من الأموال منذ ٢٠١١ وحتى اليوم.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق