محلي

السفير التركي لدى براغ أغيمان باغيش: تركيا ستواصل البقاء في ليبيا ما دامت تتلقى طلبًا من حكومة السراج

ناقشت شخصيات سياسية ودبلوماسية خلال جلسة أقيمت أمس الأربعاء ملفات الطاقة والأمن شرقي البحر الأبيض المتوسط والأزمة الليبية تحت عنوان “الطاقة والأمن شرقي المتوسط والحرب الليبية”، على هامش النسخة الرابعة من المنتدى الدولي وفقًا لوكالة “الأناضول” التركية.
وشارك في الجلسة التي عقدت على هامش منتدى “تي آر تي وورلد 2020”السفير التركي لدى براغ أغيمان باغيش، ورئيس وفد الاتحاد الأوروبي لدى تركيا نيكولاس ماير– لاندروت، وعضو البرلمان المستقيل مصطفى أبو شاقور، والسفير البريطاني السابق لدى ليبيا بيتر ميليت.
وقال باغيش في كلمة خلال الجلسة: إن القاعدة الأساسية في العلاقة بين تركيا و ما وصفها بـ”الحكومة الشرعية في ليبيا” حكومة الوفاق غير الشرعية “هي” التراث المشترك”.
وأشار إلى أن تركيا ستواصل البقاء في ليبيا ما دامت تتلقى طلبًا في هذا الصدد من الممثلين الشرعيين للشعب، حسب قوله.
بدوره قال ماير– لاندروت: إن الاتحاد الأوربي يوجه إلى اليوم دعوات من أجل خفض التصعيد شرقي المتوسط.
من جهته، قال أبو شاقور: إن الدعم الذي قدمته تركيا لحكومة الوفاق غير الشرعية أوقف هجوم  من وصفهم بـ”مليشيا خليفة حفتر” على طرابلس، وفتح المجال أمام وقف إطلاق النار.
وأكّد ابو شاقور أن روسيا عززت وجودها في ليبيا في عهد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، وأن الصراع لم ينته بعد بشكل دائم حسب زعمه .

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق