محلي

مقاطع فيديو تظهر مشاهد مروعة لتعذيب سودانيين في ليبيا

 

يتعرض المهاجرون في ليبيا لعمليات تعذيب وحشية وجلد وتهديد بالسلاح، حيث أظهرت مقاطع فيديو حديثة نشرها ناشطون سودانيون، تعرض المهاجرين السودانيين للتذيب على أيدي مسلحين في ليبيا، وإجبارهم على دفع المال مقابل إطلاق سراحهم.

وأظهر مقطعان تعرض شابان لضرب مبرح وقاس بواسطة أنبوب بلاستيكي على أنحاء مختلفة من جسدهما على يد مسلّح، وذلك بعد اجبارهما على خلع ملابسهما، ورغم توسلات وبكاء الشابين إلا أنها لم تشفع لهما أمام المسلح الذي واصل ضربهما غير مبال بآلامهما.

وأوضح ناشطون سودانيون أن عصابة مسلّحة تتكوّن من ليبيين وأجانب اختطفت الشابين قبل أسبوع داخل ليبيا دون تحديد المكان، وقامت باحتجازهما وتعذيبهما وتوثيق ذلك في مقاطع فيديو لابتزاز عائلتيهما ومطالبتهما بفدية تقدر بـ 7000 دولار مقابل الإفراج عن ابنيهما.

وأضاف الناشطون أن مشاهد التعذيب كانت بمثابة صدمة لعائلات الشابين، مطالبين بضرورة تدخلّ السلطات الليبية والمنظمات الدوليّة المعنية للهجرة لإنقاذهما من العصابة المسلّحة.

يذكر أن تلك المشاهد هي حلقة جديدة من مسلسل مستمر من الانتهاكات والمآسي التي يتعرض لها المهاجرون على أيدي مجموعات مسلّحة داخل ليبيا، التي لا تزال وجهة مفضّلة للراغبين في الوصول إلى أوروبا عبر البحر الأبيض المتوسط.

جدير بالذكر أن العديد من المسؤولين والمنظمات الحقوقية والدولية أكدت عدة مرات أن ليبيا ليست مكانا آمنا للمهاجرين، وشددت في عدة مناسبات وتقارير أن المهاجرين يتعرضون لانتهاكات عديدة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق