محلي

عضو بمجلس الدولة الإخواني: متفائلون بمخرجات ملتقى تونس لأن ستيفاني والدول الفاعلة لديهم إرادة للحسم

قال عضو مجلس الدولة الإخواني، علي السويح، إن هناك نظرة تفاؤلية بشأن نتائج ملتقى الحوار السياسي الليبي الجاري في تونس، رغم وجود بعض التحفظات.

واعتبر السويح، في تغطية تلفزيونية تابعتها قناة “الجماهيرية” عبر قناة “الوسط”، مساء الإثنين، أن بواعث هذا التفاؤل هي أن “هناك إرادة كبيرة وإصرار لدى المبعوثة الأممية، ستيفاني ويليامز، على إنهاء هذه المرحلة، وهناك نوع من الحزم”، وفق قوله.

وتابع: “كذلك الدول الفاعلة والمتداخلة في الشأن الليبي حسمت أمرها من هذا الملف”

وأكد عضو المجلس الإخواني، أن هناك ضرر قد لحق بجميع الليبيين، وترد للأوضاع وضعف وانحسار كبيران للسيادة الوطنية، مقراً: “الطريق الذي كنا نسير فيه خطأ كبير، وحان الوقت لحل هذه الأزمة ووضع حد لها”

ورأى السويح، أن الانتخابات رغم صعوبتها هي مفتاح الحلول، وفق تعبيره، متابعا: “لكن كيف تكون الانتخابات هذه هي المشكلة”

وأكد السويح، أن مجلس الدولة الإخواني يرى بأنه يجب أن يُطرح الدستور للاستفتاء، والمواطن هو من يقرر صلاحية الدستور، مضيفا: “تقرير صلاحية الدستور ليس شأن الأجسام الموجودة، والمواطن لم يعد يرغب في بقاء هذه الأجسام”

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق