محلي

البعثة الأممية ترحب باستئناف الرحلات الجوية وتعتبر حوادث الاعتقال القسري “محاولات تخريبية”

رحبت بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا بقرار استئناف الرحلات الجوية إلى جميع المطارات في المنطقة الجنوبية الصادر عن مصلحة الطيران المدنى بالمنطقة الشرقية، في 4 الحرث/نوفمبر الحالي.

واعتبرت البعثة، في سلسلة تغريدات عبر حسابها الرسمي بـ”تويتر”، رصدتها “أوج”، أن القرار نتاج الثقة التي تم بناؤها على إثر اتفاق وقف إطلاق النار الموقع يوم 23 التمور/أكتوبر الماضي، ومحادثات المتابعة للجنة العسكرية المشتركة في غدامس خلال الفترة من 2-4 الحرث/نوفمبر الحالي.

وفي سياق آخر، أعربت البعثة عن بالغ قلقها من اعتقال، خلال الفترة ما بين 1 و5 الحرث/نوفمبر الحالي، عدد من مواطني المنطقة الشرقية الذين سافروا إلى طرابلس بشكل تعسفي من قبل الجماعات المسلحة والمليشيات.

وأكدت البعثة أن جميع المواطنين الليبيين لهم الحق في حرية التنقل، وأي اعتداء غير قانوني على هذا الحق يعد انتهاكا خطيرا لالتزامات ليبيا بموجب القانون الدولي.

واعتقدت أن هذه الإجراءات تهدف إلى تخريب جهود الجمع بين الليبيين، في أعقاب اتفاق وقف إطلاق النار، داعية إلى الإفراج الفوري عن المعتقلين تعسفيا، مع احترام حرية الحركة لجميع الليبيين.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق