تقاريرمحلي

السلام في ليبيا..صراعٌ على النفوذ وتدخلات خارجية بدوافع اقتصادية

الإزدواجية الأمريكية:-

ذكرت مقالة تحليلية نشرها المعهد الأطلنطي للدراسات الاستراتيجية، أن موقف الولايات المتحدة من الصراع الليبي يتسم بالإزدواجية وعدم الإتساق.
وهو ما يعقّد قدرتها على التأثير في المواجهة بين الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي من جانب وبين تركيا من جانب آخر.
و استعرض التقرير موقف إدارة “ترامب” الذي أبدت دعمًا سياسيًا لحفتر، ثم سرعان ما تراجعت عنه بعدما تلقى حفتر دعما روسيًا.
ولفت التقرير إلى أن عملية السلام الهشّة في ليبيا عرضة للصراع على النفوذ.

التدخل التركي:-

من ناحية أخرى فإن الصراع الليبي بالنسبة لتركيا يرتبط بشرق البحر المتوسط ارتباطًا وثيقًا، وهي التي تسعى لتوسيع نفوذها في شرق المتوسط، بينما تخوض اليونان ومصر مجموعة من الخلافات المستمرة مع تركيا، لمواجهة النفوذ التركي في شرق البحر المتوسط.

الموقف المصري:-

تمثل المساعي التركية لتوسيع نفوذها في شرق البحر المتوسط؛ تهديدا للطموحات المصرية التي تحاول أن تصبح مركزًا إقليمياً للطاقة لصادرات الغاز الطبيعي، بعد أن حققت اكتشافات كبيرة للغاز في مياهها الإقليمية.
وتنظر كل من تركيا ومصر إلى شرق البحر الأبيض المتوسط، على أنه مفتاح لأمن الطاقة على المدى الطويل والتنويع الاقتصادي؛ مما يضمن استمرار النفوذ الأجنبي في ليبيا في إعاقة التوصل إلى اتفاق دائم بشأن شرق البحر المتوسط.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق