محليالصحة

بعد سلسلة الفضائح في المصحات والعيادات : وزارة صحة الوفاق غير الشرعية تمنع وسائل الاعلام من متابعة القطاع

منعت وزارة الصحة بحكومة الوفاق غير الشرعية كافة وسائل الاعلام من التصوير وإجراء أي مقابلات أو اخذ تصريحات رسمية إلا بالرجوع والتنسيق مع إدارة الإعلام والتوعية والتثقيف الصحي بالوزارة واشترطت الحصول على تصريح رسمي كتابي بذلك .
ووجه مدير إدارة الاعلام والتوعية والتثقيف الصحي بالوزارة على عطية محمد خطابا لمدراء المستشفيات والقطاعات والادارات والمرافق التابعة للوزارة يطالبها بعدم السماح للقنوات الاعلامية بالتصوير داخل القطاعات التابعة للصحة واستطلاع الرأي او اجراء اي مقابلات وتصريحات رسمية معلقا الاسباب على ما اسماه تكرار التجاوزات وتحريف بعض المقابلات الشخصية واستطلاع الرأي داخل قطاعات الصحة ونشر محتوى مضلل لتشويه وزارة الصحة والمسؤولين بها من قبل بعض القنوات التلفزيونية وفق قوله.
يذكر ان عدة فضائح قد حاقت بوزارة الصحة في حكومة الوفاق غير الشرعية بعد اكتشاف مفتشي مركز الرقابة على الأغذية و الأدوية قسم طرابلس عدة مخالفات وصلت حد الكارثية منها اكتشاف مستلزمات طبية منتهية الصلاحية وغياب التعقيم ومخالفة الاشتراطات الصحية وتحولها الى خطر على حياة الناس .
قائمة طويلة من المصحات كشفتها جولات مركز الرقابة على الاغذية والادوية كان آخرها مصحة ” المواساة” التي يتولى ادارتها وزير صحة الوفاق غير الشرعية ورئيس لجنة مكافحة كورونا والتي مثلت كارثة بكل المقاييس حيث تم اكتشاف مخالفات فيها ترقى لدرجة الجريمة ضد الانسانية فالى جانب المستلزمات الطبية منتهية الصلاحية كانت حجرة التعقيم تفتقر للمواصفات اضافة الى الأدوات الجراحية المتهالكة بغرفة العمليات .
مراقبون قالوا ان هذا القرار جاء في محاولة من الوزير لدرء سوءة الوزارة حيث لم يجد ما يدافع به الا منع الاعلام من مزيد الاكتشافات .

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق