محلي

من حزمة فضائح ( المباركة والمجيدة ) تفاصيل املاها الضابط المكلف جيك غودفري

كشفت رسائل وزيرة الخارجية الامريكية التي رفعت عنها السرية عن مزيد الفضائح التى لازالت تتوالى ..
حيث كشفت احدى الرسائل الموجهة بتاريخ 27 النوار/فبراير 2011م البيادق التي تصدرت المشهد في بداية النكبة وولادة المسخ ( المجلس الانتقالي ) بتعليمات اسيادهم الامريكان
تقول الرسالة: ان ضابطا أمريكيا يدعى جيك غودفري هو الأكثر خبرة في ليبيا، نصح بضرورة إسقاط رمزية القذافي في أقرب وقت ممكن، وعدم السماح لتركيا وإيطاليا بسرقة إنجازهم هناك، وأكد أن هناك مساحة للمساعدة العسكرية السرية للميليشيات “بما في ذلك شحنات الأسلحة”.
من جانب آخر كشفت الرسالة أنه: “يمكن للحكومة الجديدة استغلال قضية الناشط فتحي الجهمي، لتثبيت رمزيته لدى المواطنين الليبيين العاديين المحبطين من النظام، وذلك من خلال تبرئته من أي مخالفة وتعويض عائلته”
#العار_ اطولمن العمر#

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق