محلي

مليشيات قوة حماية طرابلس ترفض قائمة أعضاء ملتقى الحوار وتطالب البعثة بالعدول عنها

أعربت مليشيات قوة حماية طرابلس عن استغرابها من قائمة أعضاء ملتقى الحوار السياسي الليبي، مشيرة إلى أنها تحمل العديد من الأسماء الجدلية التي كانت سببا في خراب البلاد ومشعل الفتنة فيها.

وتساءلت المليشيات في بيان لها، عن “المعايير التي تم خلالها انتقاء هذه الأسماء المتكررة خلال هذه السنوات العجاف على الشعب الليبي، فالبعض لا يملكون ثقل سياسي أو عسكري والبعض الأخر لا يمثلون إلا أنفسهم ومصالح دول بعينها وكثيرهم لا يملكون آمر نفسهم أساسًا”.

وأضافت المليشيات أنه تم “تغييب تمثيل عديد القوى العسكرية والسياسية والمناطقية وأهمها (طرابلس) وجلّ المنطقة الغربية، ومع وجود أسماء دُست في هذه القائمة لتطبيق أجندة معينة، نرفض هذه القائمة التي كان من الأولى صدورها عن مكتب (النائب العام) بدلًا من (البعثة الأممية)”.

وطالبت المليشيات البعثة الأممية “بالعدول عن قائمتها وأختيار من يمثل الشعب والمدن بعيدًا عن المحاباة والترضية، ولو كان ذلك بإستفتاء الشعب نفسه”.

وذكرت المليشيات في بيانها البعثة “بأنها عامل مساعد، وأن جوهر عملها المناطة به هو الوساطة والمساعدة على حل الأزمة الليبية لا فرض رأيها وتقرير مصير البلاد”.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق