محلي

مستشار الرئيس التونسي: نأمل أن ينهي الحوار السياسي الليبي حالة الاقتتال والفوضى

قال عبدالكريم هرمي المستشار الدبلوماسي للرئيس التونسي قيس سعيد إنّ بلاده استكملت كل الاستعدادات لاستضافة الحوار الليبي، معربًا عن أمله في أن يؤسّس الحوار لإرساء السلام والأمن وإطلاق مسار سياسي شامل ينهي حالة الاقتتال والفوضى في ليبيا.

مضيفا أن تونس تعتبر أن جولات الحوار الليبي التي احتضنتها دول أخرى قد حقّقت مكاسب مهمة سيتم العمل على دعمها في تونس، خاصّة أن ما هو مطروح حاليًا هو إنهاء كل أشكال العنف وبسط القانون والتوجه نحو إطلاق مسار سياسي شامل يعيد بناء مؤسسات الدولة الليبية على أسس راسخة.

وأكد أن بلاده لا تتعاطى مع الوضع في ليبيا من منطلق التموقع أو التأثير في القرار أو التنافس مع دول أخرى، بل من منطلق الحرص على أن يتجاوز الأشقاء الليبيون الوضع الحالي في أسرع وقت ممكن؛ حتى يتمتعوا بحياتهم ويتجهوا للمستقبل بتفاؤل أكبر.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق