محلي

محكمة استئناف بنغازي تكشف تقاعس داخلية الشرق عن تنفيذ أحكام صدرت بحق متهمين من الوزارة

تقاعست وزارة الداخلية بحكومة الشرق عن تنفيذ أحكام قضائية صادرة عن محكمة استئناف بنغازي، بحق عدد من المجرمين الذين ينتمي بعضهم للوزارة.

وكشفت مصادر إعلامية، استمرار مسلسل الفساد والإهمال والتستر على الجناة في المنطقة الشرقية، حيث أن محكمة استئناف بنغازي أصدر أحكاما على مجرمين مدانين في قضية تزوير صكوك بمصرف ليبيا المركزي، وبينت أن الوزارة لم تنفذ أحكام المحكمة التي صدرت بحق عصابة تزوير تتكون من أعضاء تابعين للوزارة وأشخاص مدنيين خارج السجن، وهم ملازم رافع حسن محمود بوسنان الزوي، وفرج الزيداني، وفتحي الفيتوري، وعريف أسامة يحيى السعيطي، وأسامة شعيب (مدني).

وأووضحت قرارات اتهام في القضية 32 لسنة 2016م، لكل من رافع حسن محمود بوسنان الزوي، وفرج محمد الزيداني، بوصفهما موظفين عامين المسؤولين عن الشؤون الإدارية بفرع الإدارة العامة لطيران الشرطة ببنغازي، أنهما قاما باستلام صكوك لتسليمها لمستحقيها، إلا أنهما قاما بتزويرها بتغيير القيمة إلى قيم مالية أخرى.

كما شمل قرار الاتهام كلا من؛ فتحي عبد السلام الفيتوري، وأسامة شعيب محمد شعيب، باستلام الصكوك المزورة مع علمهما بذلك وقاما بصرف الصكوك من فرع مصرف ليبيا المركزي.

وحكمت المحكمة على المتهمين بخمس سنوات سجن لكل منهم فيما نسب إليهم من الاشتراك في عملية تزوير صكوك بمصرف ليبيا.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق