محلي

مجلس التعاون الدولي: المجتمع الدولي منع وصول الغذاء لليبيا عندما أسقط الدولة لكنه لا يمنع دخول السلاح

انتقد رئيس مجلس التعاون الدولي والعلاقات الدبلوماسية في ليبيا عادل ياسين، المجتمع الدولي الذي لا يحرص على منع توريد السلاح لليبيا، على الرغم من أنه منع حتى دخول الغذاء إلى ليبيا في 2011 عندما عند إلى إسقاط الدولة الدولة وقتل القائد معمر القذافي.

وقال ياسين “العالم في 2011 حينما أسقط الدولة منع حتى دخول الغذاء وليس السلاح، لكن الآن نرى كلّ يوم ونشاهد دخول السفن الحربية التركية والطائرات محمّلة بالأسلحة والمرتزقة أمام الجميع، في انتهاك واضح وصريح لقرارات الأمم المتحدة ولمجلس الأمن الدولي ولعملية إيريني التي أطلقتها أوروبا لمراقبة حظر تصدير السلاح”.

وأضاف أنّ السفن الحربية التركية تصول وتجول على الشواطئ الليبية، دون محاسبة، مؤكّدًا أنّ هناك تواطئًا من الأمم المتحدة لإطالة أمد الصراع في ليبيا حتى تتحقق أهداف الثورات العربية في ليبيا.

وجدد المطالبة بمنع وصول طائرات بدون طيار إلى ليبيا من تركيا وقطر إلى مطاري مطاري طرابلس ومصراتة، مؤكدا إمكانية تطبيق حظر السلاح على ليبيا شرط جدية الأمم المتحدة وأصحاب القرار في مجلس الأمن الدولي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق