محلي

مؤتمر القبائل الليبية يتبرأ من الأجسام السياسية القائمة ويطالب بانتخابات سريعا

تبرأ مؤتمر القبائل والمدن الليبية، من كل الأجسام السياسية القائمة، معلنا رفضه لها ولكل الوجوه التي لم تعمل إلا على إفقار الليبيين شكلا وموضوعا، مطالبا برحيلهم من المشهد.

وشدد المؤتمر في بيان له اليوم الثلاثاء، على ضرورة الذهاب لانتخابات يقرر فيها الليبيون مصيرهم دون وجود تلك الأجسام والشخوص الذين سئم منهم الشعب على مدار سنوات لم يقدموا خلالها شيئنا بل سلبوا من البلاد ثروتها وأمنها وسيادتها.

وطالب المؤتمر بتشكيل حكومة أزمة لا تزيد فترتها عن 6 أشهر تنحصر مهمتها في التجهيز للانتخابات وإجراءها.

كما ألزم المؤتمر أعضاء حكومة الأزمة والمجلس الرئاسي غير الشرعي الذي سيتم تشكيله بشكل مؤقت التوقيع على تعهد بضرورة استقالهم بمجرد انتهاء الوقت المحدد للحكومة والذهاب للانتخابات فورا.

وأشار المؤتمر إلى معاناة الليبيين المستمرة منذ 10 سنوات، مبينا أن الكوارث تتعاظم يوما بعد آخر نتيجة الصراعات المسلحة التي أثرت على سيادة ليبيا وقدرتها على استيعاب الاختلاف، حتى باتت هشة ورخوة وتحولت إلى حاضنة للإرهاب والمرتزقة من كل حدب وصوب.

ولفت المؤتمر إلى أن هذا المشهد القاتم حال دون استقرار البلاد بسبب غياب القوة الوطنية المؤثرة في المشهد الليبي وتغول عديد الأجسام المتصدرة للمشهد السياسي في ليبيا.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق