محلي

قادة ميليشيا بركان الغضب بعد اجتماعهم مع السراج: نرفض التهميش وأي أدوار مستقبلية لحفتر

بعد 6 ساعات متواصلة، إنتهى قبل قليل، الاجتماع المطول الذي جمع القادة العسكريين من ميليشيا بركان الغضب، بالمجلس الرئاسي الذي يترأسه السراج رئيس الحكومة غير الشرعية.

وأبدى الحضور من قادة ميليشيا بركان الغضب، في وجود السراج وكل نوابه، تحفظهم على آداء “الرئاسي” من الناحية السياسية والخدمية.

واعترضوا وفق مصادر مطلعة على اللقاء، على ما اعتبروه تهميشهم وتجاهلهم في مسارات “بوزنيقة” بالمغرب، وطالبوا  بضرورة تكليف الكفاءات في التشكيل الوزاري، و تفويض عدة شخصيات لمتابعة ملف الجرحي.

وأكدوا بالإجماع، خلال اللقاء، على أن أي حوار سياسي يتيح الفرصة أمام حفتر وقواته، سيقابل برفض حاسم من جانبهم.

حضر اللقاء كل قادة ميليشيا البركان وهم، أسامة الجويلي،  الحداد، النمروش، باسط مروان، فهيم بن رمضان كتيبة ٣٠١ ،أحمد أبوشحمه، إبراهيم بيت المال، الفيتوري غريبيل، الجحاوي وعدد من أمراء محاور أبوقرين وغيرهَم.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق