محليدولي

غسان سلامة: الليبيون طلبوا من البعثة الأممية أن تكون شاهدة على خروج المرتزقة خلال ثلاثة شهور

“ما هو مهم أن الليبيين قد قرروا انهاء التقاتل، وأنهم سيقومون بأنفسهم بإبلاغ قرارهم إلى الدول التي تدعمهم في الخارج”.. هكذا علق غسان سلامة، المبعوث الأممي الأخير في ليبيا، على التطورات الجارية وقرار وقف إطلاق النار بشكل دائم في البلاد.
ودعا سلامة، خلال مداخلة له على قناة “العربية” الدول المشككة في اتفاق وقف إطلاق النار بالعودة إلى رشدها، بعد أن قبل الليبيون إنهاء الحرب، كاشفا عن طلب الأطراف الموقعة من البعثة الأممية، أن تكون شاهدة على خروج المرتزقة من ليبيا.
مضيفا: إنه يحيي شجاعة الموقعين، ويأمل أن يكون يوما تاريخيا في مسيرة عودة السلام.
وفيما يتعلق بالجدول الزمني لسحب المرتزقة والمقاتلين الأجانب، من ليبيا خلال ثلاثة أشهر، قال سلامة: إن الأطراف الليبية، طلبت أن تكون البعثة الأممية شاهدة على خروج المرتزقة من ليبيا، لكن ما هو الآن قيد المراقبة وفق قوله، هو مدى تجاوب الأسرة الدولية مع تنفيذ هذا البند من الاتفاق.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق