محلي

رئيس الجهة التي يعمل فيها الروسيين المحتجزين في ليبيا يؤكد نقلهما لقاعدة معيتيقة العسكرية التركية ويطالب أردوغان بالإفراج عنهما

 

كشف رئيس صندوق حماية القيم الوطنية الروسي ألكسندر مالكيفيتش، عن نقل الأخصائيين الاجتماعيين الروسيين المحتجزين في ليبيا مكسيم شوغالي وسامر سويفان، من سجن محلي ليبي إلى قاعدة عسكرية تركية في مطار معيتيقة.

وأشار رئيس الصندوق الذي يعمل تبعه شوغالي وسويفان، إلى أنه وجه رسالة مفتوحة إلى الرئيس التركي رجب طيب أردوغان يطلب فيها تقديم المساعدة لهذين الروسيين.

وجاء في الرسالة: “أطلب منكم المساعدة في حل هذه المشكلة وإعادة مكسيم شوغالي وسامر سويفان إلى وطنهما، حيث ينتظرهما أقرباؤهما وأصدقاؤهما، وهذه الخطوة من جانبكم ستكون تأكيدا آخر على العلاقات الودية بين روسيا وتركيا”.

ويعلق مراقبون، أن ليبيا أصبحت مستباحة للدرجة التي يُطلب فيها من دول أخرى الإفراج عن محتجزين لدى ليبيا، ولدرجة اعتراف دول أخرى بوجود قواعد عسكرية أجنبية في ليبيا.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق