تقاريرمحلي

ذوي الاحتياجات الخاصة في الخطوط الجوية الليبية..رحلة سفر أم رحلة مُعاناة؟

يواجه ذوي الاحتياجات الخاصة والمعوقون مشكلات عديدة خلال السفر بالطائرات وعبر المطارات الليبية.

وأثار ناشطون عبر مواقع التواصل الاجتماعي مُعاناة المعوقين في المطارات الليبية، وهو ما سلط الضوء على الإهمال الذي بات واقعًا في المطارات الليبية.

وبينما تعتبر الخدمات الأرضية والجوية للمعوقين جزء لا يتجزأ من حقوقهم.

نشر بعضُ مرتادي مواقع التواصل الاجتماعي صورة لرجلٍ وسيدة بدى وكأنهما يحاولان الهبوط من خلال سلم الرُكاب في صعوبة بالغة.

ونُشرت الصورة تحت عنوان “مخجل جدا ومؤسف جدا أن يصبح حال المعاق في ليبيا بهذا الشكل بعد ماكانت سيارات مجهزة وخاصة لحمل ذوي الاحتياجات الخاصة موجودة في كل مطارت ليبيا” مُضيفًا، هذا حدث بسبب كل من نهب وسرق ودمر.

وأشار ناشر الصورة إلى أنه جرى التقاطها، في مطار الأبرق.

مُعلقًا أن الغرض من نشرهذه الصورة هو توضيح القصور، الذي يحدث بسبب الحكومات والأجهزه المعنية والشركات المسؤولة ولفت أنظارالمجتمع لمعاناة الإخوة من ذوي الإعاقة والإحساس بقضياهم في ظل الأوضاع التي تمر بها ليبيا.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق