محلي

خوفًا من استعادة القائد القذافي الأمن في البلاد.. رسائل كلنتون تكشف رفض أمريكا وقف العنف رغم التحذيرات من الانقسام

كشفت رسائل البريد الإلكتروني لوزيرة الخارجية الأمريكية السابقة هيلاري كلنتون، التي رفع عنها السرية، أن الدبلوماسية الأمريكية كانت قلقة وحذره بعد رفض المتمردين في ليبيا مقترح الاتحاد الإفريقي بوقف إطلاق النار، لأن ذلك كان سيسمح بسيطرة القائد الشهيد معمر القذافي على الأوضاع وإعادة الأمن للبلاد.

وأوضحت الرسالة المؤرخة بـ 12 أبريل 2011م، أن المراقبون يتوقعون أن كلينتون وأوباما لا يريدان استبعاد أي شيء قد يؤدي إلى وقف الأعمال العدائية، وخاصة في ظل الضغوط والانتقادات التي يتعرض لها أوباما من الداخل الأمريكي بسبب تدخل الولايات المتحدة في ثلاثة حروب.

وتضمنت الوثيقة الإشارة إلى أن الانقسامات تهدد بوقوع ليبيا في مأزق طويل الأمد وحكم الأمر الواقع وتقسيم البلاد إلى أقاليم، وعودتها إلى الانقسامات التي كانت تعاني منها ليبيا زمن الاحتلال العثماني.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق