محلي

بلومبيرغ تكشف خفايا موافقة حكومة السراج على إطلاق سراح المواطنين الروسيين المحتجزين لديها

 

قال مسؤولون إن حكومة السراج وافقت على إطلاق سراح الناشطين السياسيين الروس اللذين تم سجنهما منذ أكثر من عام، في إشارة إلى انفراج العلاقات مع موسكو.

وأوضح موقع بلومبيرغ أنه “تم التوصل إلى الاتفاق بين طرابلس وموسكو الأسبوع الماضي ، حسبما قال أربعة مسؤولين على علم بالمفاوضات لوكالة بلومبرج”.

وأضاف “قال اثنان من المسؤولين إن السجناء قد يرسلون إلى موسكو في غضون أيام”. ونوهت إلى أن المسؤولين “تحدثوا بشرط عدم الكشف عن هويتهم لأن الاتفاقية لم تُعلن بعد”.

ونقل بلومبيرغ عن المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا، قولها في رسالة نصية “أصبحت الاتصالات بشأن هذه القضية أكثر نشاطا ، لكن من المبكر الحديث عن أي نتائج”.

وكانت ليبيا قد احتجزت مكسيم شوغالي وسمير سويفان الروسين في مايو 2019.

ووضع المسؤولون الروس الإفراج عنهما كشرط لتحسين العلاقات مع حكومة طرابلس، التي حظيت بدعم عسكري من تركيا خلال الحرب.

رئيس مؤسسة الدفاع عن القيم الوطنية الكسندر قال في بيان له أمس الإثنين، إن الرجلين نُقلا إلى الحجز التركي في ليبيا وقال إن فرص الإفراج عنهما زادت.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق