محلي

بعد جرائمه في بني وليد.. متظاهرون في بلدية الرصيفة يرفضون زيارة مجرم الحرب محمد الحداد

تظاهر اليوم الأحد، عدد من المواطنين في بلدية الرصيفة، تعبيرًا عن رفضهم زيارة مجرم الحرب محمد الحداد الذي قاد الكتائب ضد مدينة بني وليد عند صدور القرار رقم 7 الظالم.

ورفع المتظاهرون لافتات تعبر عن رفضهم لهذه الزيارة، وتؤكد تمسكهم بحق بني وليد في استعادة حقوقها والاعتراف بالجرم الذي ارتكب في حق شهدائها وأبنائها، مشددين على أن الحداد وغيره من المتورطين في جريمة الهجوم على بني وليد مطلوبين للعدالة.

كما حذر المتظاهرون من محاولة مجرم الحرب الحداد الدخول للمدينة.

يشار إلى أن مدينة بني وليد تعرضت لهجوم ظالم وتدمير بغيض وحصار خانق، قادة عدد من مجرمي الحرب في ليبيا، وذلك بعد قرار المؤتمر العام رقم 7 الذي صدر بإيعاز من مجموعات وعناصر إرهابية ثبت تورطها في العديد من الجرائم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق