محلي

النجار: نحن على أعتاب “ذروة” كورونا مع قدوم فصل الشتاء وتزايد الإصابات يعود للحكومة وعدم الوعي

حمل مدير عام المركز الوطني لمكافحة الأمراض، التابع لحكومة السراج غير الشرعية، الدكتور بدر الدين النجار، الجهات ذات الاختصاص في الحكومة، وفي مقدمتها وزارة الصحة مسؤولية تفشي فيروس كورونا وتزايد الأعداد.

وقال النجار في مداخلة لفضائية ليبيا الأحرار، أن الارتفاع الملحوظ حاليًا في عدد الإصابات بالوباء، يعود إلى عدم توفير المستلزمات الطبية المطلوبة، وعدم تكثيف الجهود في التوعية المجتمعية، إضافة إلى القرارات المتعلقة بـ”الحظر” ببعض المناطق، فضلاً عن عدم التوسع والمواكبة في السعة السريرية بمراكز العزل لإيواء المواطنين الذين بحاجة إلى رعاية طبية جراء إصابتهم بالوباء.

وحذر النجار، من الفترة القادمة وتزايد الأعداد، قائلا إنها وقت الذروة مع دخول فصل الشتاء، لافتا إلى أن تزايد حدة أعداد الإصابات بالشتاء، يرجع لعدم وعي المواطن وعدم التزامه باتباع الضوابط الصحية، بالابتعاد عن التجمعات والمآتم والأفراح والمناسبات الاجتماعية واستخدام الكمامات والمعقمات.

كما نوه النجار، إلى أن هناك ارتفاع في قدرة التشخيص لكنه يتمنى أن يصل هذا الارتفاع إلى 10 آلاف تحليل يوميًا، قائلا أنهم بانتظار وزارة الصحة في توريد باقي الأجهزة المختبرية لمواكبة الخطة الموضوعة للتوسع في التحليل.

جدير بالذكر، أن عدد إصابات فيروس كورونا في ليبيا تخطى حاجز ال57 ألف حالة إصابة بينما تخطى عدد الوفيات حاجز ال800 حالة وفاة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق