محلي

الرئيس التونسي يحذّر من التدخل في الشؤون الليبية

حذّر الرئيس التونسي قيس سعيد، من التدخل في الشؤون الليبية في هذه المرحلة، مؤكدا أن التدخل الخارجي في ليبيا وزيادة عدد المتدخلين يزيد الوضع تعقيدا.

وأكد سعيد خلال استقباله اليوم الخميس وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لورديان، أن بلاده من أكثر الدول تضررا من الوضع في ليبيا.

وشدد سعيد في الوقت نفسه على ضرورة أن يتولى الليبيون بأنفسهم البحث عن حلول تعبر عن إرادة الشعب الليبي.

ولفت إلى نجاح الدبلوماسية التونسية في احتضان حوار بين الفرقاء الليبيين في شهر نوفمبر المقبل

وجدد الرئيس التونسي تأكيده على أن تونس ترفض رفضا قاطعا تقسيم ليبيا.

استقبل رئيس الجمهورية، قيس سعيّد، يوم الخميس 22 أكتوبر 2020 بقصر قرطاج السيّد Jean-Yves LE DRIAN، وزير أوروبا والشؤون…

Gepostet von ‎Présidence Tunisie رئاسة الجمهورية التونسية‎ am Donnerstag, 22. Oktober 2020

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق