محلي

الرئيس التونسي يجدد التأكيد على رفض التدخلات الخارجية في ليبيا

جدد الرئيس التونسي قيس سعيد اليوم الاثنين، تأكيده على ثوابت الموقف التونسي لحل الأزمة الليبية وفق مقاربة تقوم على وحدة ليبيا ورفض التدخلات الخارجية وإيجاد حل ليبي ليبي.

جاء ذلك في بيان للرئاسة التونسية عقب لقاء سعيد مع رئيسة بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا بالإنابة ستيفاني وليامز، لمناقشة الترتيبات المتعلقة باحتضان بلاده الاجتماع المباشر الأول لملتقى الحوار السياسي الليبي مطلع نوفمبر المقبل.

وأكدت الرئاسة استعداد تونس لوضع كل الإمكانيات المادية والبشرية اللازمة للمساهمة في إنجاح هذا الاستحقاق الهام.

وأشارت إلى أن هذا الحوار يندرج في إطار المقاربة التونسية للحل في ليبيا، مبينا أن تونس ليست في منافسة مع أي جهة كانت، وأن الهدف المنشود هو إيجاد تسوية سلمية للأزمة في هذا البلد.

استقبل رئيس الجمهورية قيس سعيد اليوم الإثنين 12 أكتوبر 2020 رئيسة بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا بالنيابة السيدة…

Gepostet von ‎Présidence Tunisie رئاسة الجمهورية التونسية‎ am Montag, 12. Oktober 2020

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق