محلي

بعد تعدد جرائمه وكثرة الشكاوى ضده.. إحالة رئيس قسم البحث الجنائي بنغازي للتحقيق

حال مدير أمن بنغازي العميد عادل عبد العزيز، المقدم أشرف جمعة الفايدي للتحقيق وأوقفه عنه العمل.

وأوضح مديرية أمن بنغازي، أن عبد العزيز كلف الرائد علاء عمران بوجواري برئاسة قسم البحث الجنائي بمُديرية أمن بنغـازي .

جدير بالذكر أن المديرية لم تفصح عن السبب وراء اتخاذ هذا الإجراء.

وأكدت مقاطع فيديو تورط الفايدي في قضايا دفعته لملاحقة بعض الأشخاص وتهديدهم بالقتل أو تلفيق تهم لهم وسجنهم، وطالب عدد من المواطنين في هذه المقاطع المسؤولين الوطنيين للتدخل وإيقاف نفوذ الفايدي وتجبره وسيطرته، مؤكدين أن لديهم وثائق وصور ومقاطع فيديو تثبت العديد من القضايا التي تورط فيها الفايدي.

من جانب آخر قدم المواطن جابر عبد الحميد شكوى ضد كل من طلقيته دعاء الحبيب وشقيقها أكرم الحبيب الرغيض، وفاطمة صالح يونس ووالدتها صالحةة الجقمة التي تعمل سجانة في البحث الجنائي، وأشرف الفايدي رئيس البحث الجنائي حينئذ.

وتتضمنت الشكوى أنه تم إجباره من قبل الفايدي على تطليق زوجته دعاء الحبيب وتنازلها على جميع مستحقاتها المترتبة على الطلاق وحسبه.

وأضاف أنه بعد خروجه من السجن قام المشكو فيهم بالحضور لمنزله وسرقة جميع محتوياته من أثاث وغيره وكسر الخزنة الخاصة به وسرقة مبلغ مالي قدره 19.000 دينار.

وأشار إلى أنه يتعرض للتهديد من قبل المشكو فيهم، بأن يتم اتهامه بتهم خطيرة تمس أمن الدولة في حالة التقدم ضدهم بالشكوى لدى أي جهة، كما أنه حرضوا أفراد من السجن على تهديد ابنه من زوجة أخرى بعدم الشهادة معه في أي موضوع.

وعلق رواد مواقع التواصل الاجتماعي على خبر إيقاف الفايدي والتحقيق معه بأن قرار صحيح، وجاء في الوقت المناسب، وأن جرائمه كثرت.

من جانب آخر أكدت مصادر قيام شباب من قبيلة العواقير بحرق محلات الفايدي للحلويات بكل فروعها، وذلك بعد فشلهم في الحصول على حقوقهم بالطرق الشرعية والقانونية، ما أجبرهم على اللجوء للعنف والقوة وحرق المحلات .

بناءً على تعليمات السيد مُدير أمن بنغـازي العميد عادل عبدالعزيز تم إيقاف المقدم أشرف جمعة الفايدي عن العمل وإحالته للتحقيق وتكليف الرائد علاء عمران بوجواري برئاسة قسم البحث الجنائي بمُديرية أمن بنغـازي .

Gepostet von ‎مديرية أمن بنغـــــــــــــازي – الصفحة المعتمدة والرسمية‎ am Montag, 19. Oktober 2020

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق