مقالات

إثمُ الدمِ و نُورِه؛

يجُفّ الدم، و يؤثمُ سافِحُه و يندم؛ لكن نوره يبقى يشهد و يكتب و يهدي و يجمع …

طوبى لمن أهدى دمه لوطنه ، و أودعه نوره …

20 اكتوبر 2011

 

“لوحة ملك الملوك للرسام الألماني غيرد موسباخ المستوحاة من قصة صلب المسيح عليه السلام كما تخيلها فنانوا المسيحية..

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق