محلي

أوحيدة: المشري يُصر على الخداع وتغيير وفد “الأعلى للدولة” أفشل محادثات بوزنيقة

اتهم عضو مجلس نواب شرق البلاد، جبريل أوحيدة، خالد المشري بالخداع قائلا إن محادثات بوزنيقة في المغرب انتهت بالفشل، والحوار تأجل إلى أجل غير مسمى.

وشكك أوحيدة في تصريحات صحفية، في نجاح محادثات بوزنيقة بالمغرب، والحوار مع ما يسمى بالمجلس الأعلى للدولة، والسبب أن قادته يصرون على الخداع وعدم الوصول لحل أو استقرار.

وكشف أوحيدة، أن سبب تأجيل حوار بوزنيقة بالمغرب يعود في الأساس، إلى قيام خالد المشري رئيس ما يسمى بالمجلس الأعلى للدولة، بتغيير وفد الحوار واستبداله بوفد جديد بهدف التلاعب بالاتفاقات والتفاهمات السابقة وفق تعبيره.

مشيرا إلى أن تغيير تشكيلة وفد الأعلى للدولة، حدا بوفد لجنة حوار مجلس النواب، إلى رفض لقاء الوفد الجديد وأصر على استكمال تفاهماته مع الوفد السابق، وهو الموقف الذي دفع المشري إلى إلغاء زيارته إلى المغرب التي كانت مقررة، والتنصل من تصريحاته المتفائلة جداً بقرب التوقيع على اتفاق.

جدير بالذكر، أن الجولة الثانية من حوار بوزنيقة بالمغرب تأجلت أكثر من مرة دون إبداء أسباب واضحة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق