محليدولي

أستاذ القانون الدولي محمد الزبيدي يصف الاتفاق الليبي الإيطالي بالمليشياوي ويكشف ان هدفه اغراق قوارب المهاجرين

وصف أستاذ القانون الدولي بالجامعات الليبية محمد الزبيدي الاتفاق الليبي الإيطالي حول الهجرة غير الشرعية بالمليشياوي كاشفا الغرض من القوارب التي أرسلت إلى مايسمى خفر السواحل الليبي والتي كانا لغرض إغراق المهاجرين في البحر أو إعادتهم إلى مراكز الاحتجاز في ليبيا.
الزبيدي وفي تصريح لموقع “العين الإخبارية” اليوم الجمعة أوضح أن المنظمات الإنسانية التي تعمل لإنقاذ الغرقى في البحر حاربتهم البوارج الحربية الإيطالية أكثر من مرة، مضيفا أنه حتى من يتم إنقاذه بواسطة هذه المنظمات لا يسمح له بالرسو في الموانئ الأوروبية.
وانتقد الزبيدي تعاون الإيطاليين وهم جزء من أوروبا مع مليشيات وعناصر إرهابية مصنفة دوليا أشهرهم الإرهابي المصنف دوليا عبدالرحمن البيدجا لاتجاره بالبشر.
واشار الأكاديمي الليبي إلى استقبال البيدجا بشكل حافل في إيطاليا من قبل وزارة الداخلية الإيطالية وخفر السواحل الإيطالي قبل اعتقاله مؤخرا في ليبيا.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق