عربيمحلي

أبو الغيط: الأمر لن ينته على خير مع أردوغان ولو كنت من معاونيه لواجهته بالحقائق

حذر الأمين العام لجامعة الدول العربية، أحمد أبو الغيط، من مصير غير طيب لأردوغان وحكومته، نتيجة التدخل في عدة ملفات إقليمية ودولية وقال: إن الأمر لن ينته على خير.
ولفت أبو الغيط خلال مقابلة له في فضائية “صدى البلد” المصرية، إن تركيا دخلت في مجموعة خلافات حادة مع أطراف إقليمية وعظمى بدرجة كبيرة، موضحًا أن الأمر لن ينته لديها ولدى قيادتها بصورة طيبة.
وتطرق أبو الغيط إلى تدخلات أردوغان في القوقاز، قائلاً: أردوغان يتدخل أيضًا في القوقاز ما بين أذربيجان وأرمينيا، ويصطدم باليونان وقبرص، ويتهجم على شرق المتوسط في مناطق الغاز، ما جعل فرنسا تضطر لإيفاد مقاتلات لمناورات مع قبرص الصغيرة وترسل حاملة طائرات وزنها 85 ألف طن بـ100 طائرة لشرق المتوسط.
كما أوضح أنه حتى إيطاليا، التي كانت متفهمة للكثير من مواقف أردوغان، ذهبت لفرنسا، وشدد: الجميع يقولون لأردوغان سوف نعاقبك.
واختتم أبو الغيط: كثيرًا ما أسأل نفسي لو كنت من معاوني أردوغان ألم يتطلب الأمر مصارحته بذلك؟.
جدير بالذكر، أن هناك استياءا اقليميا ودوليا كبيرا، من تدخلات أردوغان في ملفات عدة شرق المتوسط والقوقاز، لكن أردوغان وفق كلمة أخيرة له يعتبرها دفاع عن “المضطهدين”!.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق