محلي

واصفًا فوزه بـ”الفتوحات”.. بن غربية عن “بلدي مصراتة الجديد”: يجب ألا يدعم المجرم حفتر

وج – طرابلس
اعتبر القائد الميداني بقوات حكومة الوفاق غير الشرعية، الطاهر بن غربية، فوز قائمة “إعمار” بقيادة عضو جماعة الإخوان المسلمين محمود السقوطري في انتخابات المجلس البلدي مصراتة، إحدى البطولات والفتوحات، مؤكدًا أن الله لم يخذل القائمة لأنها تمثل الحق، وأن الحق دائمًا مُنتصر.

وقال بن غربية، في مقطع مرئي، تابعته “أوج”، خلال احتفال له وسط مجموعة من الشباب في جنزور، إن القائمة “اكتسحت” المجلس البلدي مصراتة، في الانتخابات التي أجريت الخميس الماضي، لأنها تمثل “فبراير”، زاعمًا أن “فبراير” هي الطريق إلى قلوب المصراتيين، وقلوب كل حر يقول الله أكبر، على حد قوله.

وأكد أنه كان على ثقة كاملة أن الله سينصر القائمة لأن الله ينصر الحق، وأن القائمة وإن كانت تسير بخطوات بطيئة إلا أنها تسير بخطوات ثابتة، وأنها سوف تلبي طلبات المجلس البلدي مصراتة، مشيرًا إلى أن مصراتة بحجم وطن، ليس تقليلاً من المدن الأخرى ولكن لأن مصراتة أبقت على العمود الفقري لـ17 فبراير، بحسب قوله.

وطالب بن غربية، المجلس بألا يدعم من وصفه بـ”المجرم حفتر”، مشيرًا إلى أن مصراتة “المدينة الطيبة” ستشهد احتفالات كبيرة بهذا الفوز، الذي وصفه بـ”البطولات والفتوحات”، وهي احتفالات ستنطلق من جنزور.

وكانت بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، قد هنأت أهالي مصراتة، على العملية الانتخابية السلمية والناجحة، التي أجريت الخميس الماضي، مُجددة دعمها القوي للشعب الليبي في إجراء الانتخابات البلدية وتعزيز الحكم المحلي.

وذكرت الممثلة الخاصة للأمين العام للأمم المتحدة في ليبيا بالإنابة، ستيفاني ويليامز، في بيان لها، طالعته “أوج”، أن هذه الانتخابات أثبتت، مرة أخرى، إصرار الليبيين على ممارسة حقوقهم الديمقراطية في انتخاب ممثليهم، في تحدٍ واضح للعديد من المعوقات التي تواجهها مدينتهم وبلدهم في هذه الأوقات العصيبة.

وأثنت ويليامز على جميع المشاركين في هذه العملية الانتخابية، بما في ذلك اللجنة المركزية لانتخابات المجالس البلدية وموظفي مراكز الاقتراع ووكلاء المرشحين والمنظمات المراقبة والطاقم الطبي والأمني، بالإضافة إلى وسائل الإعلام التي تمت دعوتها لتغطية الانتخابات بصرف النظر عن توجهاتها الإعلامية، لجهودهم الدؤوبة والتزامهم الديمقراطي لضمان إتاحة مناخ آمن وديمقراطي للناخبين لانتخاب ممثليهم بحرية.

وفي ذات السياق، حثت ويليامز، جميع الناخبين الليبيين على التعامل بجدية في التسجيل والمشاركة بشكل أكبر في الانتخابات المحلية المقبلة.

وفي ختام البيان، جددت البعثة الأممية، تأكيدها على دعمها القوي للشعب الليبي في إجراء الانتخابات البلدية وتعزيز الحكم المحلي، وكذلك دعمها للجنة المركزية لانتخابات المجالس البلدية لدورها الحيوي في ضمان إجراء الانتخابات البلدية بشكل ديمقراطي ومن خلال عملية شاملة وذات مصداقية.

وانطلقت أمس الخميس، العملية الانتخابية ببلدية مصراتة، والتي شارك فيها 27٪ من الناخبين المسجلين بإجمالي نحو 27 ألفا و311 ناخبًا، حسبما ذكرت اللجنة الفرعية لانتخاب المجلس البلدي مصراتة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق