محلي

مهندس اتفاقية تركيا مع السراج: استراتيجية الوطن الأزرق هى ما تحدد تحركاتنا شرق المتوسط ولن نتنازل عن شىء

قال قائد القوات البحرية التركية السابق، مهندس اتفاق ترسيم الحدود، بين ليبيا وتركيا، جهاد يايجي، إن تركيا تمتلك خطًا ساحليًا بطول 8333 كيلومترًا مع أوروبا وبلدان شرق البحر الأبيض المتوسط وبحر إيجه، موضحا أنه في منطقة شرق المتوسط، تشكل اتفاقية المنطقة الاقتصادية الخالصة مع ليبيا جزء من “الوطن الأزرق”، وهو الحد الغربي لتركيا على حد زعمه!
وتابع يايجي، في حوار مع وكالة سبتونيك الروسية، إن تركيا لن تتخلى عن شبر واحد من الأرض أو قطرة مياه إقليمية، لذلك وقعت مذكرة التفاهم مع ليبيا بشأن الحد من الاختصاصات البحرية شرق المتوسط نوفمبر 2019 الماضي، وضمن هذا النطاق، والكلام لـ”يايجي” يجب أن نستمر في إبرام اتفاقيات ترسيم الحدود البحرية الثنائية مع دول الجوار الأخرى مصر وإسرائيل ولبنان وسوريا.
وزعم يايجي، أن أنقرة تتصرف في منطقتها الاقتصادية الخالصة، وتمتلك كل الموارد الموجودة في البحر والتي تمنحها مبادئ القانون الدولي العرفي والقانون البحري الدولي، وأنها ستحمي حقوقها دائمًا!!
وبخصوص أزمة اليونان، قال يايجي، إن اليونان تنشئ حدودها البحرية الإقليمية عن طريق رسم خط مستقيم بين جزيرتي كريت ورودس، وقد حددت المنطقة الاقتصادية الخالصة كما لو أنه لا يوجد بحر بين الجزر، لذلك فالوضع غير مقبول من حيث الحقوق والمصالح البحرية لتركيا، ويتعارض مع القانون البحري الدولي على حد مزاعمه.
ما أغفله، يايجي، في تصريحاته، أن استراتيجية الوطن الأزرق التي ابتدعتها تركيا، لا علاقة لها بالقاون العرفي الدولي ولا بالقانون البحري الدولي، ولكنها استراتيجية تقوم على التمدد البحري واغتصاب حقوق الغير. لأن أنقرة تشعر بالاختناق جراء بقاءها وراء حدودها الطبيعية ومحاصرة الجزر اليونانية لها.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق