محلي

منسق الفريق السياسي للدكتور سيف الإسلام القذافي: خروج الليبيين للشارع يعني التسريع بالانتخابات وليس تأجيلها 18 شهرا

قال منسق الفريق السياسي للدكتور سيف الإسلام القذافي، في ملتقى الحوار الليبي التشاوري بمدينة مونترو السويسرية الدكتور محمد أبوعجيلة، إن من حق الليبيين المطالبة بتقصير المدة المقترحة لإجراء الإنتخابات، وأن خروج للشارع في ليبيا هو مؤشر لضرورة ضبط المدد الزمنية.

وأكد د. أبو عجيلة في تصريحات له اليوم، عدم رضاهم على تحديد مدة أقصاها 18 شهر لإجراء الإنتخابات الرئاسة والتشريعية في ليبيا. وأوضح أن رفضهم لتأجيل إجراء الانتخابات نتيجة لمعاناة الليبيين من الوضع الاقتصادي المتردي.

وأعرب الدكتور محمد أبو عجيلة، عن تخوفه من إستغلال هذه المدة الطويلة، من قبل بعض الأطراف خاصة الرافضة للديمقراطية وإجراء الإنتخابات في الجز بالليبين في حرب جديدة تقضي على ما تبقى من أمال الليبيين.

لافتا إلى أن اللقاء في مونترو بسويسرا، كان لقاءً تشاوريًا يمثل كافة التيارات السياسية، وعلى مدى 3 أيام تم مناقشة موضوعات؛ فصل السلطة التنفيذية، والمرحلة التمهيدية للحل الشامل، وأمور تفصيلية أخرى تتعلق بإعادة تشكيل المجلس الرئاسي والحكومة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق