محلي

معتبرة ذلك تصرفات شخصية غير ملزمة وتدخل في إطار البحث عن مكاسب شخصية ماتسمى منظمات ومؤسسات المجتمع المدني بطرابلس تعلن رفضها للاتفاق الذي قام به معيتيق

اعلنت ماتسمى منظمات ومؤسسات المجتمع المدني بطرابلس رفضها للاتفاق الذي قام به النائب بالمجلس الرئاسي غير الشرعي احمد معيتيق فيما يتعلق باعادة تصدير النفط مؤكدة بأنه لا يملك أي صلاحيات للاتفاق على أية تفاهمات تتعلق بمقدرات الليبيين وأموالهم .
وانتقدت في بيان لها مااعتبرته تخبط في أداء المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق غير الشرعية، لافتة إلى أنها تابعت بقلق شديد التفكك الواضح والتخبط الكارثي في أداءه ونوابه تجاه التعامل مع الأزمات التي تمر بها الدولة الليبية وبخاصة الانسداد السياسي وتردي الخدمات وتفاقم معاناة المواطن في كل نواحي حياته.
وادانت المنظمات التي تمثلت في ما يسمى بالتيار المدني الطرابلسي، والمجلس الأعلى للمصالحة طرابلس الكبرى، ومجلس أعيان وحكماء طرابلس، والأكاديمية الليبية للحوكمة، والمنظمة المدنية لأمازيغ ليبيا، وائتلاف السابع عشر من فبراير- طرابلس”، في بيانٍ لها مااسمته التفاهمات المريبة التي أجراها النائب أحمد معيتيق مع أطراف لا تملك الشرعية ولا الأهلية ومتهمة بجرائم ترتقي لجرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية، ومتورطة في سفك دماء الليبيين وتدمير مقدراته وتدمير البنى التحتية والاستحواذ على ثروات الشعب الليبي لحساب أجندات سياسية ونوايا سلطوية، ولا مكان لهم إلا المحاكم والسجون”.
وقالت انها ترى في في ذلك صفقة وتصرفات شخصية وغير ملزمة وتدخل في إطار البحث عن مكاسب شخصية وعن دور للاستمرار في السلطة”.
واعتبرت في بيانها هذه التفاهمات تشويش على الإطار العام للحوار الذي تقوده بعثة الأمم المتحدة في ليبيا والذي حقق محطات مهمة حتى الآن – حسب قولها – مسترسلة انها تأمل استكمال مراحله وفق ثوابت الدولة المدنية وسيادة القانون”.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق