محلي

مصنفة ليبيا على انها ليست ميناء آمن : مفوضية تلامم المتحدة لشؤون اللاجئين تكشف تزايد اعداد اللاجئين وطالبي اللجوء والمهاجرين

اعلنت المفوضية السامية للامم المتحدة لشؤون اللاجئين عن تزايد اعداد اللاجئين وطالبي اللجوء والمهاجرين عبر الشواطئ الليبية مؤخرا مصنفة ليبيا على انها ليست ميناء آمنا للانزال .
وكشفت تقارير المفوضية التي تعلنها عبر موقعها على شبكة المعلومات الدولية انها قد سجلت حتى 17 الفاتح / سبتمبر الجاري انقاذ 8074 لاجئا ومهاجرا عبر البحر وانزالهم الى الشواطئ الليبية .. بينما في 14 الفاتح / سبتمبر تم انقاذ 45 شخصا انقلب قاربهم في البحر واعيدو الى قاعدة طرابلس البحرية .. وانتشل حرس السواحل جثتين بينما ظل 22 شخصا في عداد المفقودين .
ورصدت المفوضية وجود اكثر من 2400 لاجئ ومهاجر في مراكز الايواء بليبيا قالت ان 1044 منهم هم من المشمولين باختصاص المفوضية .
وذكرت المفوضية انها في التاسع من شهر الفاتح / سبتمبر اجرت مع شريكتها منظمة الاغاثة الدولية زيارات توعية وحماية الى مراكز ايواء قنفودة حيث يتم احتجاز 23 لاجئ وطالب لجوء من دول عربية وافريقية ..
واضافت المفوضية انها لازالت تواصل جهودها ودعواتها لانهاء الاحتجاز التعسفي – حسب قولها – للاجئين والمهاجرين والافراج عنهم .
وذكرت انها قد قامت مع شركاؤها بعدد 192 زيارة حماية وقدمت 1175 استشارة طبية في مراكز الايواء في ليبيا .
واستقبلت خلال الاسبوع الماضي عبر مكتب التسجيل التابع لها بطرابلس 220 لاجئ وطالب لجوء من جنسيات عربية وافريقية .
واختتمت تقريرها بتقديمها 2600 استشارة رعاية صحية حتى 17 الفاتح / سبتمبر الجاري

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق