محلي

مسؤول تركي يؤكد أن بلاده تستعد لبدء عمليات تنقيب عن النفط والغاز عبر حقول برية وبحرية في لببيا

أكد مسؤول رفيع بوزارة الطاقة التركية أن بلاده تجري محادثات مع حكومة الوفاق غير الشرعية لبدء عمليات تنقيب عن النفط والغاز عبر حقول برية وبحرية في لببيا.
وقال المسؤول التركي إن أنقرة تناقش مع حكومة الوفاق غير الشرعية والمؤسسة الوطنية للنفط التابعة لها عمليات أخرى مرتبطة بالطاقة مثل إنتاج الكهرباء بالإضافة إلى تطوير شبكة توزيع واحتمال تشغيل وبناء أنابيب .
وكان وزير الطاقة والموارد الطبيعية التركي فاتح دونماز قد اكد في تصريحات شهر الماء/مايو الماضي، إن تركيا ستكون قادرة على بدء أنشطة التنقيب عن النفط في ليبيا في غضون 3-4 أشهر بموجب الاتفاق الذي تم التوصل إليه مع حكومة الوفاق غير الشرعية.
وكشف دونماز، أنه تزامنًا مع الذكرى 567 لفتح القسطنطينية (إسطنبول)، من قِبل السلطان العثماني محمد الفاتح، ستبدأ السفينة “فاتح” أول حفر لها في البحر الأسود في 15 ناصر/يوليو في موقع التونة-1، بعد أعمال التطوير .. وان هدفنا هو استكمال عملنا هذا العام”.
وكانت حكومة السراج غير الشرعية قد وقعت في 27 الحرث/نوفمبر الماضي مذكرتي تفاهم مع تركيا تتعلقان بالتعاون الأمني والعسكري، وتحديد مناطق الصلاحية البحرية وتتمحور حول السيطرة على الموارد الليبية، وبالتحديد النفط، خصوصا أن أنقرة تشهد حالة من الضعف الاقتصادي، لاسيما بعد العقوبات الأمريكية .
وتجدر الاشارة ان هذه الاتفاقيات جوبهت بموجة رفض داخليا وخارجيا باعتبارها ترسخ التدخل التركي في ليبيا وتعمل لإنعاش اقتصادها المتداعى وتمنحها مزايا رغم الحالة الصعبة التي يعيشها الليبيون بسبب الحرب التي تشعلها حكومة الوفاق وتُفرغ خزائنها على رواتب المرتزقة والميليشيات التي تستخدمها في إذكاء الصراع كمحاولة بائسة للحفاظ على كراسيها التي أصبحت تتهاوى وتذروها الرياح.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق