محلي

في تناقض واضح بين المسؤولين الإيطاليين.. دي مايو يطالب المجتمع الدولي بعدم التدخل في ليبيا

دعا وزير الخارجية الإيطالي لويجي دي مايو، أعضاء المجتمع الدولي لدعم المسار السياسي والنأي بالنفس عن التدخل في الشؤون الدخلية لليبيا.
وقال دي مايو في تصريحات نقلتها آكي الإيطالية، “مع الاحترام الكامل لسيادة وإرادة الشعب الليبي، نأمل أن تدعم جميع الأطراف وبمسؤولية، مسيرة الحوار نحو حل متفق عليه للأزمة في ليبيا، في سياق عملية برلين”.
وأضاف بيان للوزارة، الجمعة، أن “إيطاليا قد رحبت بشدة باعتماد قرار مجلس الأمن رقم 2542 الذي يجدد ولاية بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا (Unsmil)”، كما “تدعم باقتناع قوي، جهود بعثة الأمم المتحدة في ليبيا لإعادة إطلاق عملية الحوار السياسي الليبي الداخلي”.
وأضاف البيان، “نأمل أن يتحد أعضاء المجتمع الدولي بحسن نية لدعم هذا المسار والنأي بالنفس عن التدخل في الشؤون الداخلية لليبيا”، وذلك “في ظل امتثال كامل للقانون الدولي، بدءا بحظر توريد الأسلحة”.
وكان ووزير الدفاع الإيطالي لورينزو جويريني قد أشار إلى أن تخيل عدم التواجد بشكل كامل في الشأن الليبي أمر خاطئ لكل من إيطاليا والاتحاد الأوروبي.
يشار إلى أن عدد من المسؤولين في إيطاليا انتقدوا أداء الحكومة في عدم السيطرة على مسار القرار في ليبيا، مشيرين إلى مدى سيطرة قطر وتركيا وغيرهما من الدول على مفاتيح الأمور في البلاد.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق