محلي

شؤون أسر الشهداء والجرحى بحكومة السراج: دماء الشهداء أمانة في أعناقنا وليست للمتاجرة!!

في ذكرى يوم الشهيد، واستشهاد المجاهد الأعظم، عمر المختار، أصدر وزير الدولة لشؤون الشهداء والجرحى والمفقودين بحكومة السراج غير الشرعية، مهند سعيد يونس، بيانا بهذه المناسبة، أعرب فيه عن خالص الدعوات بالرحمة لشهداء ليبيا والتمنيات بشفاء الجرحى.
وقال في بيان صدر عن وزارته، دماء شهدائنا وتضحيات أبطالنا لن تكون محلا للمتاجرة، من قبل من يسعون للحصول على المكاسب على حساب الأبطال, إنه لن يفلح من يحاول القفز عليها أو التفريط فيها!
وأضاف وزير شؤون الشهداء والجرحي، في بيان غريب تماما عن تصرفات الحكومة، الي يعمل تحت رايتها، وتجند الميليشيات المسلحة والمرتزقة وتعطيهم رواتب. وتتناسى الشهداء والجرحى فعليا.
إن ما يجرى حاليا من قبل بعض السياسيين، من تناسي دماء أبنائنا واخواتنا الشهداء، والتسابق لعقد صفقات سياسية مع من قتلهم أو كان سببا في ذلك، خيانة صريحة لتلك النفوس الطاهرة. وأن دماء الشهداء ستظل أمانة في أعناق كل الأحرار!!

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق