محلي

رئيس النقابة العامة لأطباء ليبيا : الوضع الصحي مأساوي والعاملين بالقطاع يواجهون المشاكل

أكد رئيس النقابة العامة لأطباء ليبيا محمد الغوج، أن العاملين في القطاع الطبي يواجهون العديد من المشاكل المادية أو سبل الوقاية خاصة في ظل جائحة كورونا موضحا أن هناك عناصر طبية تعمل منذ خمس سنوات دون الحصول على مرتباتها وحتى الآن لا يوجد تأمين صحي لهم.
وأوضح في مداخلة له على احدى الفضائيات الليبية أن ذلك جعلهم يصدرون بيانا بتلك المطالب، إضافة إلى الوضع الأمنى والحادث الأخير الذي تم فيه اختطاف الدكتور عبد المنعم الغدامسي، هذا غير إصابة العناصر الطبية بفيروس كورونا في مراكز العزل والمراكز الطبية.
كاشفا أنهم لم يجدوا أي استجابة من حكومة الوفاق .
مؤكدا اصرار النقابة على معرفة أعضاء الرئاسي غير الشرعي الذين يقفوا أمام تنفيذ القرارات التي تصب في صالح المواطن قبل العناصر الطبية والطبية المساعدة .
واوضح الغوج إلى أنه منذ بداية جائحة كورونا أصيب الكثير من العناصر الطبية الذين لم يلقوا تقدير مناسب على مجهوداتهم، لافتا إلى أن “حكومة السراج غير الشرعية ” هي حكومة رد فعل وليست فعل، ووجب أخذ خطوة إيجابية لصالح العناصر الطبية والطبية المساعدة.
وكشف أنهم كنقابة يرون أن الوضع فيما يتعلق بجائحة كورونا سئ جدًا، مؤكدا أن الإشكالية هي تضارب الصفات في هذا الملف مما يسبب كارثة كبيرة وان هناك أكثر من جهة مسؤولة عن هذا الملف كذلك تدخل البلديات في عمل وزارة الصحة، مُردفًا أن هناك بلديات ليس عندها مستشفى فتقوم بعمل مراكز عزل، وبلديات تفتح مراكز عزل وهي عندها نقص في العناصر الطبية والطبية المساعدة وان الوضع مأساوي .

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق