محلي

بيان بشأن تصريحات المبعوث الخاص للأمين العام في ليبيا ستيفاني وليامز الأخيرة

في الوقت الذي يشهد الوطن احتفالات بذكري ثورة الفاتح في عيدها الواحد والخمسين في ظل المشهد السياسي والعسكري الذي يسيطر عليه الفوضى والتصارع علي السلطة في المقابل تشهد الساحة الليبية عددا من المسيرات المطالبة بالحقوق المدنية من معيشة والتأكيد علي عقد الانتخابات الرئاسية في موعدها المحدد في ظل تجاهل كامل لأنصار سيف الإسلام القذافي وما يتعرض له من انتهاكات فاقت كل المقاييس وخالفت المواثيق الدولية لحقوق الإنسان والتعبير عن إرادة الشعوب وفي الوقت نفسه نثمن تصريحات المبعوث الخاص للأمين العام في ليبيا ستيفاني وليامز الأخيرة التي ركزت علي القاعدة الشعبية التي يحظى بها أنصار النظام الجماهيري ووجودهم الملحوظ علي الساحة فأننا نؤكد على الآتي :

أولاً / نثمن دور البعثة الاممية لدعم في ليبيا دورهم في حل الأزمة الليبية كما نثني علي تصريحات المبعوث الخاص للأمين العام في ليبيا ستيفاني وليامز الأخيرة وندعوها لوضع كافة التدابير لإقحام أنصار الوطن والمدافعين عن شخص الدكتور سيف الإسلام القذافي كونه مطلباً شعبياً ويمتلك قاعدة عريضة تم تجاهلها طيلة السنوات السابقة

ثانياً / نطالب بعثة الأمم المتحدة التواصل مع ممثلين أنصار سيف الإسلام القذافي وجعلهم ضمن بنود التسوية السياسية في كافة الاجتماعات و جولات المفاوضات لحل الأزمة الليبية

ثالثاً / نطالب بعثة الأمم المتحدة في ليبيا الإسراع في تقديم تقريرها للأمم المتحدة بشأن الغاء كافة القيود والعراقيل والمعوقات التي من شأنها إقصاء وتهميش أي مواطن ومنعه من مزاولة حقوقه بالمشاركة في العملية الانتخابية وعلي راسهم الدكتور سيف الإسلام كونه مواطن ليبي ويمتلك قاعدة شعبية لا يحق إقصاءه تطبيقاً للقانون العفو العام الصادر من قبل مجلس النواب المعترف به دوليا والمساهمة في حل الأزمة الليبية
رابعاً / نطالب بعثة الأمم المتحدة في ليبيا بسرعة التدخل في الإفراج عن كافة المعتقلين في المدن الليبية مع إمكانية مساندتنا في التعبير عن رأينا بالخروج السلمي الذي يكفله لنا المواثيق الدولية لحق التظاهر
خامساً / نطالب بعثه الأمم في ليبيا وضع كافة المساعي لعقد الانتخابات في موعدها المحدد مطلع مارس القادم مع ضرورة التأكيد علي أحقية تقرير مصير الليبيين باختيارهم للدكتور سيف الإسلام القذافي ضمن قوائم المرشحين وأي مماطلة أو تسويف في تأجيل موعد العملية الانتخابية سيكون له تأثير سلبي علي مجريات الأمور في ليبيا بما يصاحب ذلك من تأجيج الحرب وازهاق الأرواح وتدمير الممتلكات
سادساً / نطالب بعثة الأمم المتحدة في ليبيا التعاون معنا في رعاية ملتقي أنصار سيف الإسلام القذافي الذي يهدف للخروج بحلفي ليبيا عن طريق انتخابات حره ونزيهة بأشراف من الأمم المتحدة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق