محلي

بسبب المعاناة المستمرة والأزمات المتفاقمة.. الجامعة العربية: إحالة ملف ليبيا في 2011 لمجلس الأمن كان خطأ جسيمًا

أكد الأمين العام لجامعة الدول العربية، أحمد أبو الغيط، أن إحالة الملف الليبي في عام 2011م إلى مجلس الأمن كان خطأ جسيما ارتكبته الدول العربية.

وأضاف أبو الغيط في تصريحات إعلامية، أن الأمم المتحدة خضعت للقوى العظمى التي تتعامل على حسب مصالحتها، عندما أصدرت قرارات بشأن ليبيا في 2011.

وأشار إلى مواقف تركيا الحادة من الجامعة العربية وبعض الدول فيها، لافتا إلى احتلالها لأجزاء من سوريا والعراق وليبيا.

جدير بالذكر أن ليبيا تعاني منذ 2011 من ويلات احتراب واقتتال مستمر في مختلف المدن والمناطق الليبية، كما أن الأزمات التي يشكو منها المواطنين تتفاقم يوما بعد آخر، بدءا من توفر السيولة والسلع الغذائية مرورا بالخدمات الصحية والتعليمية وصولا إلى توفر الأمن والخضوع لسلطة القانون.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق