محلي

برلمانية إيطالية تؤكد أن دي مايو يعيد إطلاق اتفاقيات إيطاليا وليبيا التي رعاها القائد الشهيد

أوج – روما
أكدت عضو مجلس النواب الإيطالي المعارضة عن حزب “فورتسا إيطاليا” ديبورا بيرغاميني، أن وزير الخارجية والتعاون الدولي لويجي دي مايو، أيد أخيرًا، رؤية زعيم حزب (فورتسا إيطاليا)، سيلفيو برلسكوني بشأن ليبيا، وأعاد إطلاق الاتفاقات التي وقعها برلسكوني حين كان رئيسًا وزراء، في عهد القائد الشهيد معمر القذافي.

وذكرت “بيرغاميني”، في مذكرة لهان اليوم الثلاثاء، نقلتها وكالة “آكي” الإيطالية، طالعتها” أوج”، أنها كانت تعتقد، لكن ربما تكون مخطئًة، أن سحب الاتفاقات الموقعة من قبل رئيس الوزراء آنذاك برلسكوني كان من جانب الليبيين أنفسهم.

وأضافت: “بعد ما يقرب الـ10 سنوات، وافق دي مايو برلسكوني الرأي بإعادة إطلاق الاتفاقات التي وقعها هذا الأخير مع ليبيا، مختتمة: “دليل آخر يأتي عند الحاجة، لبصيرة حكومات برلسكوني في السياسة الخارجية وغيرها”.

ووصل وزير الخارجية الإيطالي، لويجي دي مايو، صباح اليوم الثلاثاء، إلى العاصمة طرابلس، والتقى رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق غير الشرعية، كما توجه إلى برقة للقاء رئيس مجلس النواب، المنعقد في طبرق، عقيلة صالح.

وذكر دي مايو، في تصريحات له، خلال لقائه السراج، في العاصمة طرابلس، اليوم الثلاثاء، نقلتها وكالة “آكي” الإيطالية، طالعتها “أوج”، أن بلاده ضد التدخلات الأجنبية، مُتابعًا: “نؤمن كما قلنا دائما، أن كل تدخل خارجي بالشأن الليبي يجب أن يتوقف”.

ولفت دي مايو، إلى أن ليبيا لاعب مهم بالنسبة لإيطاليا، ومحور حاسم لبناء نموذج جديد للتنمية في منطقة المتوسط، مُختتمًا: “ذلك يكون عن طريق ازدهار التبادل التجاري ومنح فرص النمو لجميع البلدان في المنطق

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق