محلي

ايطاليا ترحب بقرار السراج تسليم السلطة وتأمل دعم جميع الأطراف لمسار الحوار

رحبت ايطاليا بقرار السراج تسليم السلطة في شهر التمور/ أكتوبر المقبل، وإفساح المجال للحكومة الجديدة المقرر أن تنجم عنها المفاوضات السياسية الجارية برعاية الأمم المتحدة.
وقالت وزارة الخارجية الإيطالية في بيان ان قرار السراج ذي مسؤولية كبيرة في مرحلة حرجة من تاريخ ليبيا، مضيفة: “مع الاحترام الكامل لسيادة وإرادة الشعب الليبي، نأمل أن تدعم جميع الأطراف بمسؤولية مسار الحوار نحو حل متفق عليه للأزمة في سياق عملية برلين”.
الجدير بالذكر ان إيطاليا كانت قد رحبت بشدة باعتماد قرار مجلس الأمن رقم 2542 الذي يجدد تفويض بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، الذي يدعم بقوة جهود البعثة لإعادة إطلاق عملية الحوار السياسي الليبي الداخلي، مطالبة المجتمع الدولي بالاتحاد حول دعم هذا المسار، والامتناع عن التدخل في الشؤون الداخلية الليبية امتثالاً كاملاً للقانون الدولي؛ بدءا بحظر توريد الأسلحة إليها.
هذا وكان السراج قد دعا الأربعاء الماضي، لجنة الحوار، إلى أن تضطلع بمسؤوليتها في الإسراع بتشكيل السلطة التنفيذية، مُعربًا عن رغبته في تسليم مهامه في موعد أقصاه نهاية التمور/ أكتوبر المقبل، على أمل أن تكون لجنة الحوار استكملت أعمالها واختارت مجلسًا رئاسيًا جديدًا وكلفت رئيسًا لحكومة يتم تسليم المهام إليه، وفقًا لما ورد بمخرجات برلين الذي تمت المصادقة عليه في مجلس الأمن معربا عن عن ترحيبه بما تم إعلانه من توصيات وصفها بأنها مبشرة أفضت إليها المشاورات بين الليبيين التي ترعاها الأمم المتحدة .

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق