محلي

امراجع غيث: الاتفاق النفطي لا يتضمن أي نسب للأقاليم

كشف وكيل وزارة المالية بحكومة شرق البلاد، امراجع غيث، عن بعض تفاصيل الاتفاق الذي تم مؤخرا، في روسيا، بين قيادة قوات الكرامة، ونائب السراج، أحمد معيتيق، والذي تم بموجبه إعادة فتح الموانئ وتصدير النفط.

ونفى امراجع غيث، في تصريحات تلفزيونية تابعتها “قناة الجماهيرية”، مساء السبت، من خلال برنامج “فلوسنا” المذاع على قناة “الوسط”، أن يكون الاتفاق قد نص على أي نسبة من إيرادات النفط لأي من الأقاليم الثلاثة.

وأوضح وكيل وزارة مالية شرق البلاد، أن الاتفاق ينص على إعداد ميزانية موحدة متفق عليها طبقا لاحتياجات كل إقليم، مضيفا: “بالتالي كلا الطرفين (حكومة الشرق وحكومة السراج) يعمل على إعداد الميزانية مع الوزارات والمصالح والجهات التي تتبعه.

وأكد غيث، أن مفهوم التوزيع العادل للثروة يعني إعداد ميزانية وفقاً للاحتياجات، وأشار إلى أن تعدد سعر الصرف يعتبر جزء من الفساد ويشجع عليه، وأن الاتفاق تضمن توحيد سعر الصرف للحد من الفساد.

ولفت امراجع غيث، خلال اللقاء، إلى أن السماح بوجود سوق مواز للصرف يعني السماح بخفض القوة الشرائية للدينار، مردفا، أن خطوات مثل فتح المقاصة والاعتمادات والتحويلات من شأنها أن تخفف من أزمة السيولة.

وتابع: “هذه الخطوات ستجعل التجار يتجهون إلى المصرف بطريقة رسمية بدلا من الاتجاه إلى السوق الموازي”، منوها إلى أن ذلك لن يتم بين عشية وضحاها، ولكن سنلمس تحسنا، وفق قوله.

كما أكد غيث، أن توحيد سعر الصرف لن يُحدث فائضا في الميزانية، مبينا أن استيراد الوقود ومصروفات الحكومة تصل إلى أكثر من 8 مليار، موضحا أن الفائض يتحقق بتحسين الإيرادات والإصلاح المالي وترشيد النفقات ومكافحة الفساد.

بث مباشر | برنامج فلوسنا

بث مباشر | برنامج #فلوسنا يضع الاتفاق النفطي الأخير تحت المجهر، ويطرح الأسئلة الشائكة والجدلية بشأنه#WTV#انقذوا_الليبيين #SaveLibyans

Gepostet von WTV am Samstag, 19. September 2020

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق