محلي

المكتب الصحي الليبي بالقاهرة يعلق أعماله.. ومصادر: تراكم المستحقات المالية السبب

بسبب تراكم مستحقات تكلفة علاج المرضى، لدى المستشفيات المصرية وعدم قدرته على الدفع ،والتي كان يفترض، أن تسدد من قبل القسم المالي بالسفارة الليبية بالقاهرة.

قرر المكتب الصحي الليبي، بالقاهرة تعليق أعماله وعدم استقبال حالات مرضية إلى حين إشعار آخر.

ولم يشر الإعلان، الذي أصدره المكتب، أمس إلى أسباب تعليق عمله، لكن مصادر طبية، أفصحت في تصريحات صحفية، أن الأمر يتعلق بعدم قدرة المكتب، على التعامل مع المستشفيات المصرية؛ نتيجة تراكم مستحقاتها مقابل علاج مواطنين ليبيين على نفقة الدولة.

وأضافت أن عدم حل هذه المشكلة، سيتسبب في مضاعفة معاناة مئات الليبيين الذين يعالجون في مصر، على نفقة الدولة، وبعضهم مهدد بإجباره على مغادرة المستشفى إلى حين حل مشكلة تسديد المستحقات.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق